“الليلة سقطت صاح” وزراء حكومة الثورة يتحدثون لـ”السوداني” عن العيد الأول


المرصد السوداني


تكمل اليوم ثورةُ ديسمبر المجيدة عامها الأول، ثورةٌ مُهرت بدماء أبناء الوطن، ودموع رجالها ونسائها، بلحظاتٍ فارقة لجيلٍ حمل نعشهُ على كتفه ومضى يهتف باسم “الحُرية، السلام، العدالة”، مطالبًا باسقاط النظام، وفي سبيل ذلك، حمل الصديق نعش صديقه، وحمل الآباء “نعش فلذات أكبادهم”، انكسرت قلوب الشعب ولم تنكسر إراداتهم، مقدمين شهيدًا تلو آخر، سقط رأس النظام، وهتف الشعب “الليلة سقطت صاح”، سقط النظام لتحيا الإرادة والأمل من جديد في بناء “السودان”، وفي ذكرى الثورة والشعب يُعيد إحياءها عبر مواكب ومليونيات “السوداني” سعت لاستطلاع عدد من “وزراء الثورة” “وأعضاء مجلسها السيادي”.

(1)
وزيرة الخارجية: الثورة أنهت العزلة المضروبة على السودان.
النظام الذي اقتلعته الثورة كان من الهمجية والأنانية والقسوة والقوة الباطشة بمكان، فهو النظام الخائن، والسارق، والقاتل والفالت الذي لا يردعه رادع، القوة الهائلة للثورة اقتلعت نظام القتل تمثل أكبر تجميع للارادة الوطنية التي اتحدت لتسقط النظام وتقيم بديلها الوطن المتعافي والمتقدم في طريق التنمية وتحقيق تطلعاته الكبرى ومطالب مواطنيه وقد أكسبت جسارة الثورة شعب السودان احترام وأعجاب العالم.
وأضافت: فتحت الثورة السودانية بابًا للدبلوماسية لاستغلال التعاطف والترحيب اللذين وجدتهما لانهاء العزلة المضروبة على السودان جراء النظام البائد وتطوير التواصل الذي تم مع العديد من الدول إلى تعاون بناء وتضامن مثمر ومع أن قضايا العودة الى التأثير والتداخل الايجابي مع العالم تكتنفها الكثير من التحديات ويلزم لبعضها الوقت، فان هناك وقائع مشجعة فيما يتصل بالوضعية الجديدة للسودان، كاختيار السودان لعضوية مجلس حقوق الإنسان، اختيار السودان لرئاسة الايقاد، انتخاب السودان رئيسًا للمجلس التنفيذي لليونسيف، التقدم في الاتصالات مع الولايات المتحدة.
مستوى الوعي الذي بلغه السودانيون يمثل دافعا للتميز بالفعل الثوري وبالعمل من خلال حكومة الثورة المسنودة من جماهيرها للوصول لتلك الأهداف، مشيرةً إلى أن الوزارة تعمل حالياً في بيئة قوامها روح التغيير التي أطلقتها الثورة، والوعي بالوطن وقضاياه والرغبة القوية للاصلاح ومحي محركات وآثار الخراب الذي وسم أداء النظام المخلوع ومؤسساته.

(2)
وزير الداخلية: أهم ما نادت به الثورة مبدأ حرية سلام وعدالة
يقول وزير الداخلية الفريق شرطة الطريفي ادريس لـ(السوداني) : في البدء دائمًا نترحم على أرواح الشهداء الأبرار ولعل أهم ما نادت به ثورة ديسمبر المجيدة كشعار خالد يبقى للأجيال، سارت وتسارعت خطوات حثيثة نحو تحقيقه هو مبدأ حرية سلام وعدالة ويتجسد ذلك على المدى القريب في سيادة حكم القانون وتحقيق قيم العدالة ومن خلالها تسود مفاهيم الحرية والسلام والمشاركة في الأمن عبر تنزيل شعار الأمن مسئولية الجميع.
وأضاف: إن تحقيق هذه الغايات يتطلب المرور عبر بوابة السلم والأمن الإجتماعي وتحقيق العدالة والتنمية الاجتماعية، مشيرًا إلى أن تنفيذ مخرجات الثورة على المدى البعيد لابد لهُ من إيجاد قاعدة صلبة من قيم التسامح والتصالح والقبول بالآخر المستمدة من جذور ثقافتنا وخصوصية مجتمعنا مع نبذ العنف والاحتراب وتعزيز قيم السلام والتنمية، مطالبًا بالحفاظ على قيم ومكتسبات الثورة وأن في ذلك تحقيق للأمن والاستقرار بالبلاد.

(3)

وزير الأوقاف: ثورة ديسمبر إحدى أقدس الثورات في العالم”.
وزير الشؤون الدينية والأوقاف نصر الدين مفرح قال لـ(السوداني):
ثورة ديسمبر أبريل من أنجح وأعظم وأقيم الثورات، هي إحدى أقدس الثورات في العالم، ومن أعظم الثورات في السودان، وكانت هناك ثورتان سابقتان ثورة 1964وثورة 1985م، تتميز ثورة ديسمبر عن الثورات السابقة التي كانت تندلع في العاصمة من الخرطوم، والثورات السابقة عبر النقابات، ثم ينضم لها بقية أفراد الشعب السوداني، كما كانت نتيجة لارتفاع الوقود، الخبز، أما هذه الثورة ما يميزها أولًا أنها أندلعت من الولايات، بالشباب والطلاب والتجمعات المهنية باتفاق وتكنيك عال جدًا بدأ من ثورة سبتمبر 2013.
وأضاف: هي ثورة من الولايات والأقاليم، ثورة مفاهمية، قامت لأجل العدل والسلام، والحرية تبحث عن القيم أكثر من بحثها عن ضرورات الحياة، رغم خروج مجموعات للبحث عن العيش الكريم لكن هذه الثورة في كل ملامحها قامت لأجل العنوان الأبرز، “الحرية والعدل”، مستلهمةً الروح التي تكاملت في الخرطوم، وما يميزها احتفاظها بسلميتها حتى في خضم المعارك الضارية بين العُزّل والنظام البائد الذي كان يواجههم بقوة السلاح.
وتابع: فقدنا أرواحا كثيرة قدمنا نموذجا للثورة السلمية العظيمة، ما يميزها أنها ثورة مفاهيم وقيم وانتصار لله والدين والنفس وللوطن والكرامة الآدمية، هذه هي الثورة العظيمة، كانت تبحث عن دولة وتدرك ماهيتها، دولة مدنية ديمقراطية، ترعى مصالح المواطنين بغض النظر عن اختلاف دينهم، الوانهم.

(4)
وزير الطاقة والتعدين: الثورة جاءت تحمل قيمًا
قال وزير الطاقة والتعدين عادل علي ابراهيم لـ(السوداني) إن ثورة ديسمبر من أعظم الثورات في تاريخ السودان وكل المنطقة وجاءت تطالب بقيم وتحمل معاني وقيما ولم تكن ثورة على أزمة معينة ووضع اقتصادي.
وأضاف: سنعمل على تحقيق هذه القيم التي تختلف نوعًا وكمًا.

(5)
وزير التربية والتعليم: أنظر لثورة ديسمبر كبداية لتاريخ جديد للسودان.
وقال وزير التربية والتعليم محمد الأمين التوم لـ(السوداني):أنظر ليها كبداية لكتابة تاريخ جديد للسودان وصناعة سودان جديد بقيم رفعت في شعاراتها “حرية وسلام وعدالة”، والقيم التي رأيناها بميدان الاعتصام، من تكافل، تضامن، شجاعة وحدة احترام التنوع.
وأضاف: أهم ما حققته الثورة هو الوثيقة الدستورية وقرار تفكيك نظام الثلاثين من يونيو، وتركة 30 سنة لو لم تفكك فمن الصعب بناء سودان جديد، مشيرًا إلى وجود إختلاف كبير بين ثورة ديسمبر والثورات السابقة حيثُ بدأت ثورة ديسمبر من الأقاليم وكل انحاء السودان، وهو ما لم يحدث سابقًا، هي ثورة مختلفة حاضنتها تحالف واسع من قوى سياسية متشعبة ومتنوعة يمين يسار، وسط، اشتركوا في صنع الثورة، معتبرًا أن من الأشياء المميزة في هذه الثورة ولم تكن موجودة في الثورات السابقة دور المرأة السودانية البارز جدًا.

(6)
وزير البنى التحتية : ثورة ديسمبر أعظم ثورة سلمية معاصرة نالت مبتغاها عن جدارة
يقول وزير البنى التحتية والنقل: هاشم شيخ طاهر لـ(السوداني) إن “ثورة ديسمبر الظافرة دوماً بإذن الله، اعظم ثورة سلمية معاصرة نالت مبتغاها عن جدارة، يسجلها التاريخ بأحرفٍ من نور على صفحات نضال الشعوب ممهورة بدماء الشهداء والجرحى الأماجد التي سالت بعطر الفخر والعزة الكرامة”.
وأضاف: تناقلت أخبارها وسائل التواصل بأربعة أركان الدنيا ولعل العجب يستحوذ عليهم جميعاً بحسبانها ثورة شعب عملاق انعتق من أسر شمولية قابضة وانطلق لا يلوي على شيء يُسرع الخُطى على طريق التحول الديموقراطي.

(7)
وزير الثروة الحيوانية: ثورة ديسمبر صممت على تحرير الوطن
يرى وزير الثروة الحيوانية: علم الدين عبد الله فى حديث لـ(السوداني) أن ثورة ديسمبر ليس لها مثيل قادها شباب وكنداكات وثورة لا مثيل لها في العالم، ورغم القتل أكملوا المشوار ثورة وعي وشباب، سُجل لها تاريخ ومكان، استشهد فيها خيرة الشباب.
وأضاف: بطموح الثورة وما بُذل فيها وما تحقق شيءٌ يسير فدمار 30 سنة من صعب أن ينتهي في أيام، لكن ما تمت التضحية لأجله سيتحقق إن شاء الله، مشيرًا إلى أنها امتداد لثورات سابقة وطويلة جدًا، ثورة يا تحقق ما “خرجت لأجله يا كل الشعب يموت”، صمموا على تحقيق الهدف وأن يتحرر الوطن، وهذا الموقع الذي فيه السودان ليس موقعه ينبغي أن يكون في وضعٍ أفضل من هذا بكثير.

(8)
وزيرة التنمية الاجتماعية :نحتفي بالتنوع والتعدد وجمال الشعب
قالت وزيرة التنمية الاجتماعية لينا الشيخ لـ(السوداني) إن الثورة لا تزال مستمرة اقتلعنا الطاغية، تم حل المؤتمر الوطني، بدأنا في تأسيس دولة القانون والعدالة لننعم بالسودان الذي نريد، الذي يسع الجميع.
وأضافت: نحتفي بالتنوع والتعدد وجمال الشعب السوداني العظيم، وهي مسئولية مشتركة بيننا كحكومة ومجتمع مدني وقطاع خاص، لبناء السودان الجديد بقيادة النساء والشباب الرائعين دومًا “سوا بنقدر”.

(9)
وزير المالية: شعار الثورة استثنائى كما هذا الجيل.
أكد وزير المالية ابراهيم البدوي فى حديث لـ(السوداني)إن شعار الثورة “حرية، سلام، وعدالة” كانت مرجعية لي لبرنامج الثورة الاقتصادي وعن إمكانية تجسيده كمرجعية لبرنامج الثورة الإقتصادي، واصفًا الشعار بالأيقونة الذي تفتقت به عبقرية شباب الثورة المقدام هو استثنائي كما هذا الجيل السوداني.

(10)
وزير الصناعة والتجارة: فعل الثورة لا يقل عن الاستقلال والانعتاق من الاستعمار
يصف وزير الصناعة والتجارة مدني عباس فى حديث لـ(السوداني): ثورة ديسمبر بانها أعظم فعل سياسي قام به الشعب منذ الاستقلال فعل لا يقل في مضاهاته عن فعل الاستقلال والانعتاق من الاستعمار، النظام البائد كان احتلاليًا حتى لو كان من سودانيين، والمسار الذي تشكلت خلاله الثورة السودانية والطريق الذي قطعتهُ مختلف عن الثورات السابقة، فهي ثورة مضت بايقاع منتظم لفترة طويلة مقارنة بالثورات السابقة وهذا الأمر انتج وعيا عميقا اعقب بداية الاعتصام في القيادة العامة، وتم اسقاط الطاغية البشير.
وأضاف: مسار الاعتصام الأهم في تشكيل وعي الثورة السودانية وما تم بثه من وعي خلال شهرين تكفي لبناء الدولة السودانية، وفي الثورة نتكشف معاني السودان الجديد، لافتًا إلى أن ملامحهُ لم تنضج بعد في هذه الفترة لكن مسارات المستقبل واضحة، حتى الآن لم تكتمل كل طموحاتنا ولكن الطريق ممهد لها أكثر من أيّ وقت مضى.

(11)
وزير الري: ما زالت الثورة في بداياتها نحو البناء والتعمير
قال وزير الري والموارد المائية ياسر عباس لـ(السوداني) إن ثورة ديسمبر ثورة عظيمة اسقطت نظاما ديكتاتوريا بغيضا أذل شعبه وأقعد بالسودان ثلاثين عاما حسومًا، كان وقودها دماء وأرواح المئات بل الآاف من الشهداء والمفقودين، نجحت الثورة في تغيير قادة نظام الحكم لكن ما زالت فى بداياتها نحو البناء والتعمير الذي يتطلب أولًا معالجة اختلالات الماضي بكل سوئها قبل البدء في رص مداميك التعمير.
وأضاف: كلنا تفاؤل أن تستمر جذوة الثورة متقدة يومًا بعد يوم وعامًا بعد عام إلى أن تتحقق كل المطالب في تغيير السودان ووضعه فى مكانه الطبيعى بين الأمم، والكل يتطلع لمشاركة الكل في الثورة وفي كل مراحلها، وهذا هو الفرق بين الثورات السابقة في انها ثورة وعي شامل يقوده شباب السودان ومنارات المستقبل.

(12)
عضو مجلس السيادة محمد الفكي لـ(السوداني): مهمتنا إصلاح وطن محطم.
قال عضو مجلس السيادة والناطق باسم المجلس محمد الفكي سليمان لـ(السوداني): أن يبلغ الناس هذا العيد وهي بكامل الاصرار على إكمال مهام الثورة الواردة في الوثيقة الدستورية هذا بحد ذاته انتصار كبير، حافظنا على البلد ووصلنا لصيغة تحفظ السلام والاستقرار، متقدمين في ملف السلام، وبدأنا الخطوات الأولى في ملف إزالة التمكين وتفكيك دولة الحزب الواحد لصالح لدولة الوطن وهذا أحد أبرز مطالب الثورة المتمثلة في الحرية والسلام والعدالة.
وأضاف: تنتظرنا الكثير من المهام المطلوب إنجازها، وضعنا أقدامنا على أول الطريق مهمتنا إصلاح وطن محطم في كافة المفاصل في الخدمة المدنية، مشيرًا إلى العمل الذي ينتظرهم كثير ففترة الـ39 شهر محكومة بمهام محددة أول ٦ شهور منها لعملية السلام، لافتًا إلى أن أكبر التحديات التي تواجه الحكومة الحالية التنفيذية، الجهاز السيادي وكمواطنين سودانيين الوضع الاقتصادي الضاغط جداً، موضحًا أن النظام السابق ترك الدولة مفلسة، ديونا وفسادا مستشريا في كل المؤسسات، عُملة منهارة ومتدهورة.
وتابع: كل هذه الملفات بحاجة لعمل كبير لذلك التقدم الاقتصادي سيكون بطيئا في المرحلة الأولى لكن الأهم من كل ذلك ايقاف الثقوب السوداء التي كانت تتسرب منها موارد الدولة عبر الفساد فعندما يتم اغلاقها تماماً بعدها ستظهر النتائج.
وقال: متفائلون وسنحرس هذا التقدم عبر الوصول للسلام العادل، عبر محاربة الفساد وتعبئة موارد الدولة وفتح الباب للاستثمارات، السودان غني بالموارد وما كان يمنع الناس هو عدم الاستقرار والفساد ونحن ماضون بعزيمة في طي صفحتهما للأبد.

 

الخرطوم: إيمان كمال الدين

صحيفة السوداني

 

مواضيع ربما تعجبك

عزوف الشباب عن الزواج ما بين القلق والضغوط النفسية

المرصد السوداني {googleads} ظاهرة تمدّدت في الفترة الأخيرة بصورة كبيرة، حيث صار الزواج آخر أولويات الشباب

اسحق فضل الله يواصل الحديث عن التطورات وعن الاجتماع السري ويكتب عن (دفن الليل.. حتى نستطيع أن نحدثك

المرصد السوداني{googleads} كتب : اسحق فضل الله 2– عثمان…– أسلوب الوصول إلى الاجتماع الس

أدق التفاصيل عن الرئيس الألماني

المرصد السوداني {googleads}فرانك فالتر شتاينماير مولود في 1956 سياسي ألماني يشغل منصب الرئيس الاتحادي لجمهو

سهير عبدالرحيم تتحدث عن الممول الاول لحكومة السودان بالمواد البترولية وتكشف اخطر قضية فساد ووتكتب اض

المرصد السوداني {googleads} كتبت : سهير عبدالرحيم أتذكرون أني حدثتكم قبل حوالى شهر عن أحد الأثرياء الذي ب

زيارة حمدوك لألمانيا.. نظرة عن قرب

  المرصد السوداني {googleads}كشفت زيارة رئيس الوزراء السوداني، د. عبدالله حمدوك إلى ألمانيا، ولقائه ب

الخارجية تعرب عن التطلع لتعميق التعاون مع السعودية وروسيا

المرصد السوداني {googleads}أعربت وزارة الخارجية السودانية، عن تطلعها لتعميق التعاون مع السعودية وروسيا.واست

بعد توقف دام 28 عاماً ..التجارة تكشف عن بدء برنامج يسمح بالاستيراد

المرصد السوداني {googleads}كشف وكيل التجارة والصناعة محمد علي عبد الله عن بدء برنامج يمنح الموافقة المسبقة

السوداني الدولية: الكشف عن اجتماعٍ بين”الشعبي” وحمدوك

المرصد السوداني {googleads} كشف صحيفة السوداني الدولية عن اجتماعٍ ضم رئيس مجلس الوزراء عبد الله حمدوك مع ق

حيدر المكاشفي يكتب : شعارات الثورة وهتافيات الزواحف

المرصد السوداني   {googleads}شاهدت مصادفة، مقطع من مسيرة الزواحف التى نظموها بمدينة الفولة أمس، فى هذ

الكشف عن خطة عاجلة للقضاء على أزمة الخبز في السودان

المرصد السوداني   {googleads}وضعت وزارة التجارة والصناعة في السودان، الخميس، خطة عاجلة للقضاء على أزم

وزير الطاقة يكشف مُلابسات شركة “الفاخر” ويُعلن عن مُعالجات للحد من تهريب الذهب

المرصد السوداني   {googleads} كَشَفَ وَزير الطاقة والتعدين عادل علي إبراهيم، عن مُعالجات للحد من تهر

السيادي يعتمد 3 وزراء دولة لوزارات الخارجية، والعمل، والبنية التحتية

  المرصد السوداني   {googleads}أعلن المجلس السيادي بالسودان، الثلاثاء، اعتماد 3 وزراء دولة لوزا

حمدوك: هذا هو تقييمي لأداء وزراء الخارجية والمالية والتجارة والصناعة

  المرصد السوداني   {googleads} قال رئيس الوزراء د. عبد الله حمدوك أن وزراد الخارجية والمالية

بافيديو: عثمان ميرغني يجرى حوارا مع حمدوك يتحدث عن قضايا هامة ابرزها الدولار وازمة الخبز والمواصلات

  المرصد السوداني   {googleads}اجرى رئيس الوزراء د. عبدالله حمدوك حوار تلفزيوني جديد في لقاء مش

لجنة المواصلات توجه باستمرار صيانة الطرق والإستفادة من شباب الثورة في الرقابة

المرصد السوداني {googleads}كد إجتماع اللجنة الوزارية لدراسة موقف المواصلات العامة بالبلاد، ضرورة استمرار ول

تفاصيل مثيرة عن أراضي كافوري

المرصد السوداني {googleads}توقع أصحاب محال عقارات بحي كافورى ببحرى إرتفاعاً جديداً في أسعار قطع الأراضي بنس

إتهامات جديدة للبشير ورفض الإفراج عن زوجته

المرصد السوداني {googleads}أكثر من شهر مضى على توقيف زوجة الرئيس المعزول عمر البشير، إلا أن النيابة جددت حب

إسحق فضل الله يتحدث عن تسريبات العربية ويكتب من يعد الحلقات هذه./ والذي هو ساذج نعرفه

المرصد السوداني   {googleads}والشيوعي حين يقاتل قحت.. لا يقتلها. بل يستخدمها.ولقاء المركزي الشيوعي مس