ما الذي بين فدوى والتعايشي

المرصد السوداني


ضجّت الأسافير في الأيام الماضية بترشيح الشاب محمد حسن التعايشي لعضوية مجلس السيادة. وكان مكان ترحيب على اعتبار أن التعايشي شاب وناجَز الإنقاذ منذ نعومة أظفاره، وما لبثت الجهة التي رشحته أن غيّرت رأيها فيه، الأمر الذي جعل المرشحة الأخرى للعضوية البروف فدوى عبد الرحمن علي طه تعلن عن رفضها للمنصب في حالة إبعاد تلميذها التعايشي لتقديرات تعلمها هي. وهي المربية والمناضلة وهي كالأم تماماً تعرف طلابها النجباء. وبالفعل فإن اعتذار البروف فدوى هو الذي لفت أنظار الناس أكثر للتعايشي. وهو الذي جعل الدولة العميقة تتراجع. ففدوى لم يكن بينها والتعايشي رابط قبلي أو جهوي أو أسري ولا حتى في إطار المصاهرات. لقد تراجعت الدولة العيمقة عن إبعاد التعايشي من حلبة المنافسة بعد الضغوط التي تعرضت لها خاصة موقف البروف فدوى والشباب حول التعايشي والمزاج السوداني العام. حتى هذه النقطة والأمر طبيعي. لكن غير طبيعي هو إصرار فدوى على تقديم تنازلها من المنصب إلا بعد رجوع التعايشي. وعلمت من بُعيد الضغوط التي تعرضت لها. بل البعض لسان حاله يقول الدكتورة دي ختاها في الولد دا شنو. لأنه ليس من بني جلدتها ولكن للدكتورة موقف آخر لا يعلمه كثير من الناس. فهي أستاذة وتعرف مقدرات تلميذها التعايشي وإمكانية أن يلعب دوراً مفصلياً في راهن الوطن التعيس . لذلك ضحت بمنصبها من أجل التعايشي. لله درك يا بنت الأكرمين ما هذا الفداء يا فدوى، وما هذه التضحيات يا بنت المعلمين. لقد أحيت فينا الدكتورة الآية الكريمة “ويؤثرون على أنفسهم ولو كان بهم خصاصة”. وإحياء سنة النبي صلى الله عليه وسلم: لا يؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه كما يحب لنفسه. قفزت فدوى فوق الحواجز الجغرافية والجهوية والإقليمية إلى مراتب المثل والأخلاق والروح الوطنية العالية. فدوى خطت خطة ونفذتها وعبرت طريقاً غير مطروق. وسنت سنة كانت مندثرة. لقد أتعبتِ من جاء بعدك.

لم ينته المسلسل بعد أن تراجعت الدولة العميقة وتصعيد التعايشي لعضوية مجلس السيادة. وحسب المقربين من التعايشي أنه رفض بشدة قبوله العضوية إذا لم تستوعب دكتورة فدوى في المجلس. حاولت فدوى إقناعه بالموافقة، ولكنه رفض. وأخيراً استعملت معه مكيدة أنها وافقت وقبلت كعضو معه في المجلس. فوافق ولكنه نكص على عقبيه عندما علم أنها أبعدت. فلم يكن هناك خيار غير الضغوط الأسرية وتحريض والده عليه الذي وضع أمامه شرطاً صعباً إن لم يوافق على عضوية مجلس السيادة خدمة لهذا الوطن. كما أن فدوى أردفت عليه إن لم يوافق فتكون العلاقة انقطعت تماماً. إن صحت هذه المعلومات التي وردتني من أحد مقربيه. فنكون نحن أمام أشخاص خاصين لمرحلة خاصة. أمام إباء وشمم وعزة نفس واعتداد بها. هذه مدرسة مهمة في تخطي الجهوية والقبلية إلى جامعة الكفاءة والأداء وليس الولاء الأعمى. ومما يؤكد أننا أمام فهم متجدد أن التعايشي عندما حضر من لندن لأداء القسم كان في ضيافة زميله الدكتور محمد عثمان البدري ابن الجزيرة وهو نجل البروف عثمان البدري الأستاذ الجامعي والأكاديمي المعروف. مع أن التعايشي ينتمي لقبيلة تغطي عين الشمس كان يمكنه ان ينزل في بيت أي أعضائها ولكنها مدرسة التجديد. وإعادة اللحمة السودانية التي دمرتها الإنقاذ بإحياء القبلية والجهوية هذا باعتراف قادتها الذين التقيناهم. أختم وأجيب على سؤالي ما الذي يجمع بين فدوى والتعايشي، أقول يجمع بينهما السودان بكل أخلاقياته السمحة وقوميته الجامعة المانعة، ويجمع بينهما الأدب المشهود بين الأستاذ وتلميذه. فالتلميذ عند الأستاذ كما العلاقة بين الأب والابن فمهما كبر الإبن فالأب يراه ذلك الولد الصغير. دام لكما الوطن التعايشي وفدوى، ودام لنا جميعا وكلنا له فداء.


صحيفة الصيحة

 

مواضيع ربما تعجبك

د.مزمل ابو القاسم يكتب : ما قبل الكارثة

  المرصد السوداني{googleads}ما يحدث في بلادنا حالياً ينذر بشرٍ مستطير.الملامح نفسها، الصراع ذاته، المك

الانتباهة: الكشف عن أجندة التفاوض بين الحكومة و”الحلو”

المرصد السوداني   {googleads} كشفت صحيفة الانتباهة الصادرة اليوم”الثلاثاء” عن أجندة التف

إجتماعات بين قوى التغيير وأحزاب سياسية بوساطة رجال أعمال

المرصد السوداني {googleads}كشف رئيس حزب الأمة السوداني، مبارك الفاضل المهدي، عن اجتماعات بين قيادات من قوى

أزمة بين السيادي والوزراء عقب رفض والي النيل الأبيض تنفيذ قرار

المرصد السوداني {googleads}تسبب قرار وزير الصحة الاتحادية في اقالة مدير عام الوزارة بولاية النيل الابيض في

مبارك الفاضل مخاطباً الخطيب: (قبل ما تتكلم أمشي ذاكر)

المرصد السوداني {googleads}هاجم مبارك الفاضل رئيس حزب الامة القومي، السكرتير السياسي للحزب الشيوعي محمد مخت

إسحق فضل الله يتحدث عن المشهد الاخير وتصريحات وزير المالية ويكتب حمدوك يقول للشفيع : زي ما قلت ليك ق

المرصد السوداني {googleads}اسحق احمد فضل الله– والمشهد الأخير هو: أمريكا تقول إن تصريح وزير المالية ا

الإمارات : كثيرًا ما يساء تفسير نوايانا بشأن السودان

المرصد السوداني {googleads}قال وزير الدولة للشؤون الخارجية الاماراتي، الدكتور انور قرقاش ان الاوضاع في السو

القراي يكذّب ما يثار بشأن سحب الآيات القرآنية والأحاديث من المناهج الدراسية

المرصد السوداني {googleads} أوضح مدير المركز القومي للمناهج عمر القراي أنّه لم يطالب بسحب الآيات القرآنية

سقوط مواطنين سودانين بين قتيل وجريح في اشتباكات عنيفة بين الجيش الاثيوبي وقبائل في الشريط الحدودي

المرصد السوداني {googleads}كشفت مصادر صحفية عن سقوط مواطنين سودانين بين قتيل وجريح على خلفية اشتباكات مسلحة

ردًا على ما ذكرته قناة “الجزيرة”.. الجيش يكشف حقيقة إرسال 1000 جندي إلى ليبيا لدعم حفتر

المرصد السوداني {googleads} نفى الجيش السوداني، السبت، إرساله ألف جندي من قوات “الدعم السريع”

جوبا: المفاوضات بين الحكومة الانتقالية و”الجبهة الثورية” ستكون حاسمة

المرصد السوداني {googleads}أعلنت الوساطة في دولة جنوب السودان، الأحد، أن جولة المفاوضات بين الحكومة السودان

اتفاق سوداني إثيوبي لإنشاء خط أنابيب بين البلدين لنقل المواد البترولية

المرصد السوداني {googleads}ناقش اجتماع سوداني إثيوبي في الخرطوم، الأربعاء، خطة تنفيذ الاتفاقية الخاصة بإنشا

مفاجأة… أول خطاب رسمي إلى دولة خليجية من المملكة الجديدة الجبل الأصفر الواقعة بين السودان ومصر

المرصد السوداني {googleads}قال عبد الإله اليحي مستشار الشؤون السياسية بالديوان الملكي للمملكة المزعومة الجب

سيداو اتفاقية للقضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة تسبب جدلا سياسيا بين الأحزاب ووسط مواقع التواص

المرصد السوداني {googleads}جدل سياسي بين الأحزاب ووسط مواقع التواصل الاجتماعي يشهده السودان هذه الأيام بخصو

بالاسماء.. تشكيل آلية تنسيقية بين مجلسي السيادة والوزراء وقوى التغيير

المرصد السوداني {googleads}اتفق مجلس السيادة الانتقالي بالسودان، ومجلس الوزراء السوداني، وقوى الحرية والتغي

سهير عبدالرحيم تتحدث عن المقال الإباحي والدخان الذي اتهمت به داليا الياس وتكتب دخان داليا وتاتشر سهي

المرصد السوداني {googleads}قبل حوالي ثلاث سنوات وبينما كنت اتصفح مع احد المهندسين تصميمات للحمامات والمطبخ

ارتفاع غير مسبوق لسعر صرف الدولار مقابل الجنيه السوداني.. ما الأسباب ؟

المرصد السوداني {googleads}ارتفع سعر صرف الدولار أمام الجنيه السوداني ليصل إلى 75 جنيها في السوق الموازية،

جوبا تعلّق مفاوضات «سلام السودان» بين الحكومة الانتقالية والحركة الشعبية الى هذا (…) الموعد

المرصد السوداني {googleads}بعد التقدم الذي حققه الأطراف المشاركون في المفاوضات السودانية – السودانية،