عثمان ميرغني يكتب : الانشغال بالأشغال !!


المرصد السوداني



بعد مخاض عسير اكتمل عقد المنظومة العدلية بتعيين مولانا نعمات عبد الله رئيساً للقضاء، ومولانا تاج السر علي الحبر نائباً عاماً، وباشرا مهامها وسط ارتياح وتفاؤل شعبي كبير بأنهما مؤتمنان تماماً على العدالة.. ولكن!

يفترض بالمنطق الرشيد أنه وبمجرد تعيينهما أن تترك لهما أمانة تسيير سفينة العدالة وينصرف الجميع إلى ما يليهم من أعمال.. لكن الصورة الآن تبدو مركبة ومحيرة.. ضجيج صاخب حول الإجراءات العدلية التي يباشرها ديوان النائب العام أو تلك التي تذهب إلى القضاء رغم أن القاعدة العدلية تنص أن أي تناول عام للقضايا في كنف المؤسستين يضر بالعدالة ويؤثر على سير الإجراءات..

طالما نحن كلفنا الرقمين الموقرين بهاتين المؤسستين لماذا لا نتركهما يؤديان أعمالهما بحرية كاملة ودون تشويش من أثير الفضاء الجماهيري العام؟ لماذا نصر أن نقف على أكتافهما ونحدق في تفاصيل أعمال لها خصوصية وحساسية عالية، ويضر بها كثيراً أن تكون مثاراً للجدل والتفاصل..

من الحكمة أن ندرك إن أهم سمات دولة القانون أن مؤسسات العدالة تتمتع بالحيدة والطمأنينة والاستقلال الكامل، وهذا بالضبط ما تدركه قيادات الأجهزة العدلية ويحاولون تحقيقه، لكننا وبلا وعي منا نعوق ترسيخ دولة القانون بالشغف الكبير وإثارة ضوضاء حول الإجراءات العدلية العادية التي تجري حالياً.

من الحكمة أن ينصرف الناس جميعا لأداء أعمالهم في وقت تحتاج فيه بلادنا لكل دقيقة وكل دفقة عرق من أجل بناء دولة السودان الحديثة.. والواجبات التي تنتظرنا – كل في مجاله – كثيرة للغاية ولن تحل أزماتنا أو نخرج من النفق الذي نكابده ما لم ننصرف إلى العمل ونترك الجدل.

في تقديري أن غياب الحديث عن مشروعات التنمية ربما هو السبب الذي أوجد فراغاً كبيراً في الفضاء الثوري جعل متابعة إجراءات العدالة نوعاً من الانشغال التلقائي.. والأجدر الآن، الآن، الآن، أن تشمر الدولة عن ساعد الجد وتجتهد في بناء منظومة مشروعات وطنية على المدى البعيد والمتوسط والقريب حتى ينخرط الجميع في التفاعل مع هذه المشروعات ويتحول الجدل إلى عمل كبير هادر يطفر ببلادنا إلى مستواها المستحق.

 

التيار

 

مواضيع ربما تعجبك

ياسر عرمان : نسعى من خلال السلام إلى بناء سودان جديد يتعايش فيه الجميع

المرصد السوداني {googleads}أكد نائب رئيس “الحركة الشعبية – جناح مالك عقار”، رئيس وفدها ال

مفاوضات السلام : اليوم .. الحكومة الانتقالية وجناح عقار يوقعان اتفاقًا نهائيًا

المرصد السوداني   {googleads}أعلن ضيو مطوك، عضو فريق وساطة مفاوضات السلام السودانية، من جنوب السودان،

صباح محمد الحسن تكتب وما يفصلوك !!

  المرصد السوداني   {googleads}بعض الأحداث تعيد نفسها ولا تحتاج الى عجلة التاريخ لتدور حتى تجعل

شمائل النور تكتب : أموالنا المنهوبة.!

  المرصد السوداني   {googleads}فساد النظام السابق المُمنهج والمحمي باللوائح والمحاط بقدسية الفت

أسماء جمعة تكتب : لا تتخوَّفوا من تصفير السجون ؟

  المرصد السوداني   {googleads}السجون أوجدتْ ليس لمعاقبة المخطئين وتأديبهم بالحرمان من الحرية ف

مزمل ابو القاسم يكتب : لو عندك خُت (2)

  المرصد السوداني   {googleads}* الصحافة مرآة المجتمع وضمير الأمة، من أوجب واجباتها أن لا تحصر

عثمان ميرغني يكتب : في مكتب رئيس الوزراء

  المرصد السوداني   {googleads}تشرفت نهار أمس بلقاء الدكتور عبد الله حمدوك رئيس الوزراء الانتقا

بافيديو: عثمان ميرغني يجرى حوارا مع حمدوك يتحدث عن قضايا هامة ابرزها الدولار وازمة الخبز والمواصلات

  المرصد السوداني   {googleads}اجرى رئيس الوزراء د. عبدالله حمدوك حوار تلفزيوني جديد في لقاء مش

شمائل النور تكتب : ثغرة الاقتصاد.!

المرصد السوداني {googleads}المخاوف تتصاعد كل يوم إزاء الوضع الاقتصادي الذي يمضي بسرعة بالغة نحو المزيد من ا

أسماء جمعة تكتب : لجان المقاومة.. تفوُّق أخلاقي

المرصد السوداني {googleads}واحدة من التحديات التي تواجه حكومة الثورة غير دولة التمكين العميقة وعصابات النظا

د.مزمل ابوالقاسم يكتب : الشعب يحصد دخان المعسِّل

المرصد السوداني {googleads}*قبل فترة كتب الزميل الصديق عادل الباز مقالاً بعنوان (الفاخر تصدر الذهب والشعب ي

ﺻﺒﺎح ﻣﺤﻤﺪ اﻟﺤﺴﻦ تكتب : وﻣﺎ ﻟﻨﺎ ﻧﺤﻦ وزﺣﻔﻬﻢ !!

المرصد السوداني {googleads}ﻟﻮ ﺗﺬﻛﺮﻭﻥ ﻓﻲ ﻓﺒﺮﺍﻳﺮ ﺍﻟﻤﺎﺿﻲ من العام 2019 ﻛﺎﻥ ﺍﻟﺮﺋﻴﺲ ﺍﻟﻤﺨﻠﻮﻉ ﺃﺻـﺪﺭ ﻗــﺮﺍﺭﺍً ﻭﻓﻘﺎً

الفاتح جبرا يكتب : الني للنار !

المرصد السوداني {googleads}العبدلله بحكم عمله زهاء أكثر من عقدين من الزمان في مجال الصحافة ككاتب راتب وتنقل

زهير السراج يكتب : هيبة الدولة !

المرصد السوداني {googleads}*تأخر كثيراً القرار الذي أصدره وزير التجارة والصناعة بتكوين آلية تنفيذية لمراقبة

كتابات عبد الجليل سليمان يكتب : الكيزان .. تسييس الدين وتحليل الحرام (1)

المرصد السوداني {googleads}اتخذ (الكيزان)، لا غفر الله لهم، من الدين هذوّاً طوال ثلاثين عاماً حكموا فيها ال

د.الشفيع خضر سعيد يكتب : أجهزة الأمن والفترة الانتقالية في السودان

المرصد السوداني {googleads}د. الشفيع خضر سعيد خلال الأسابيع الماضية، شهدت عدة مدن في السودان، انفلاتا أمني

عثمان ميرغني يكتب : مع التقدير للدكتور الأفندي !!

المرصد السوداني {googleads}الدكتور عبد الوهاب الأفندي كتب مقالاً أمس في “العربي الجديد” بعنوان

زهير السراج يكتب : حوار مع الشرطة (3 ) !

المرصد السوداني   {googleads}*لم يمر يوم واحد على اللقاء الذى جمعني بالفريق (خالد بن الوليد) مدير شرط