عثمان ميرغني يكتب : تصريحات خطيرة.. جدا.. جدا..


المرصد السوداني



السيد محمد الفكي سليمان عضو مجلس السيادة حملت له صحف الأمس كلها بلا استثناء خبرا غريبا.. قال في ندوة أن النظام السابق كان يبيع الجواز السوداني في “سوق الله أكبر”.. وأن الجواز السوداني مُنِح لإرهابيين.. وكان يتحدث في ندوة تناقش “مناهضة التجار الأجانب”!!

لو قال مسؤول صغير مثل هذه التصريحات في ونسة بـ”بيت عزاء” لاسْتحقَّ أن يُساءل رسميا، لا أن يقولها رجل في مقام رئيس جمهورية ويطلقها في أثير ندوة.. هذه كارثة بكل المقاييس!.

من المحزن أن يقدِّم رأس الدولة إقرارا تأخذه مخابرات الدول الأخرى بمنتهى الجدية يعترف فيه أن الجواز السوداني “مضروب” ومعروض في السوق لمن يشتري بل ويحمله الإرهابيون يتجولون به بين مطارات العالم.. وأيُّ جواز هذا الذي يحمله الإرهابيون، الجواز السوداني الدبلوماسي “شخصيًّا”.. فما بالك بالجواز العادي؟!..

ماذا لو أصدرت بعض الدول قرارات بوقف التعامل مع الجواز السوداني لحين اكتمال المراجعات والإصحاحات التي وعد عضو مجلس السيادة إنجازها لإعادة الاحترام والشرعية لجوازنا الوطني؟.. وماذا لو أصرَّت بعض الدول أن تسحب الحكومة السودانية كل الجوازات وتستبدلها بأخرى جديدة مختلفة في الشكل والمضمون لضمان تطهير الجواز السوداني من الرجس الذي أصابه؟.. فالكلام المجاني الذي أطلقه عضو مجلس السيادة الموقر لا يمسُّ القيادة السياسية للنظام المخلوع وحده بل كل مؤسسات الدولة المتصلة بالجواز بدءًا من شرطة الجوازات بكل فروعها ثم وزارة الداخلية وحتى وزارة الخارجية المسؤولة عن العلاقات الدولية!! هذا عبث ما بعده عبث..!!

بالله عليكم! ما علاقة مجلس السيادة بالعمل التنفيذي المختص بالجوازات؟ أليس هذا من صميم عمل وزير داخلية ووزيرة الخارجية.. ما هي الصفة التي جاءت بالسيد محمد الفكي سليمان لينزع أمام أعين وسمع العالم شرعية جواز السفر السوداني؟

ولو.. لو افترضنا أن السيد عضو رأس الدولة اهتم بالأمر وتدخل فيه احتسابا بلا أي تفويض أو اختصاص.. مجرد غضبة من أجل السودان وجوازه المهان، لماذا لا ينجز تصحيحه وتقويمه في صمت عبر الجهات التنفيذية المسؤولة؟ ماهي الحكمة في الإشهار والتشهير؟

كل هذا كوم، وكوم آخر ماهو مصير مهمة رئيس الوزراء الذي سيسافر بعد أيام قليلة إلى واشنطون منافحا عن السودان ومطالبا بإخراجه من قائمة الدول الراعية للإرهاب.. بعد أن بعث عضو مجلس السيادة برسالة عبر الأثير لكل الجهات الأمريكية المختصة بالنظر في القرار يخطرها بأن السودان إرهابي “وابن ستين إرهابي” فهو الذي وفَّر الغطاء الآمن لتجوال الإرهابين في العالم وضرب الأبرياء في كل المناطق التي شهدت عمليات إرهابية لا تزال تدمي الإنسانية.. ولم يثبت أن الإرهابين أعادوا الجوازات السودانية أو سحبت عنهم.. كيف يقتنع رئيس الوزراء أمريكا برفع اسم السودان ورأس الدولة يجرُّ الحبل في الاتجاه المعاكس؟!..

 

التيار

 

مواضيع ربما تعجبك

ياسر عرمان : نسعى من خلال السلام إلى بناء سودان جديد يتعايش فيه الجميع

المرصد السوداني {googleads}أكد نائب رئيس “الحركة الشعبية – جناح مالك عقار”، رئيس وفدها ال

مفاوضات السلام : اليوم .. الحكومة الانتقالية وجناح عقار يوقعان اتفاقًا نهائيًا

المرصد السوداني   {googleads}أعلن ضيو مطوك، عضو فريق وساطة مفاوضات السلام السودانية، من جنوب السودان،

شمائل النور تكتب : أموالنا المنهوبة.!

  المرصد السوداني   {googleads}فساد النظام السابق المُمنهج والمحمي باللوائح والمحاط بقدسية الفت

أسماء جمعة تكتب : لا تتخوَّفوا من تصفير السجون ؟

  المرصد السوداني   {googleads}السجون أوجدتْ ليس لمعاقبة المخطئين وتأديبهم بالحرمان من الحرية ف

مزمل ابو القاسم يكتب : لو عندك خُت (2)

  المرصد السوداني   {googleads}* الصحافة مرآة المجتمع وضمير الأمة، من أوجب واجباتها أن لا تحصر

عثمان ميرغني يكتب : في مكتب رئيس الوزراء

  المرصد السوداني   {googleads}تشرفت نهار أمس بلقاء الدكتور عبد الله حمدوك رئيس الوزراء الانتقا

بافيديو: عثمان ميرغني يجرى حوارا مع حمدوك يتحدث عن قضايا هامة ابرزها الدولار وازمة الخبز والمواصلات

  المرصد السوداني   {googleads}اجرى رئيس الوزراء د. عبدالله حمدوك حوار تلفزيوني جديد في لقاء مش

شمائل النور تكتب : ثغرة الاقتصاد.!

المرصد السوداني {googleads}المخاوف تتصاعد كل يوم إزاء الوضع الاقتصادي الذي يمضي بسرعة بالغة نحو المزيد من ا

أسماء جمعة تكتب : لجان المقاومة.. تفوُّق أخلاقي

المرصد السوداني {googleads}واحدة من التحديات التي تواجه حكومة الثورة غير دولة التمكين العميقة وعصابات النظا

د.مزمل ابوالقاسم يكتب : الشعب يحصد دخان المعسِّل

المرصد السوداني {googleads}*قبل فترة كتب الزميل الصديق عادل الباز مقالاً بعنوان (الفاخر تصدر الذهب والشعب ي

ﺻﺒﺎح ﻣﺤﻤﺪ اﻟﺤﺴﻦ تكتب : وﻣﺎ ﻟﻨﺎ ﻧﺤﻦ وزﺣﻔﻬﻢ !!

المرصد السوداني {googleads}ﻟﻮ ﺗﺬﻛﺮﻭﻥ ﻓﻲ ﻓﺒﺮﺍﻳﺮ ﺍﻟﻤﺎﺿﻲ من العام 2019 ﻛﺎﻥ ﺍﻟﺮﺋﻴﺲ ﺍﻟﻤﺨﻠﻮﻉ ﺃﺻـﺪﺭ ﻗــﺮﺍﺭﺍً ﻭﻓﻘﺎً

الفاتح جبرا يكتب : الني للنار !

المرصد السوداني {googleads}العبدلله بحكم عمله زهاء أكثر من عقدين من الزمان في مجال الصحافة ككاتب راتب وتنقل

زهير السراج يكتب : هيبة الدولة !

المرصد السوداني {googleads}*تأخر كثيراً القرار الذي أصدره وزير التجارة والصناعة بتكوين آلية تنفيذية لمراقبة

كتابات عبد الجليل سليمان يكتب : الكيزان .. تسييس الدين وتحليل الحرام (1)

المرصد السوداني {googleads}اتخذ (الكيزان)، لا غفر الله لهم، من الدين هذوّاً طوال ثلاثين عاماً حكموا فيها ال

د.الشفيع خضر سعيد يكتب : أجهزة الأمن والفترة الانتقالية في السودان

المرصد السوداني {googleads}د. الشفيع خضر سعيد خلال الأسابيع الماضية، شهدت عدة مدن في السودان، انفلاتا أمني

عثمان ميرغني يكتب : مع التقدير للدكتور الأفندي !!

المرصد السوداني {googleads}الدكتور عبد الوهاب الأفندي كتب مقالاً أمس في “العربي الجديد” بعنوان

زهير السراج يكتب : حوار مع الشرطة (3 ) !

المرصد السوداني   {googleads}*لم يمر يوم واحد على اللقاء الذى جمعني بالفريق (خالد بن الوليد) مدير شرط

عثمان ميرغني يكتب : فرصة نادرة.. تحتاج لشجاعة..

المرصد السوداني   {googleads}بعد موافقة الحزب الشيوعي على المشاركة في المجلس التشريعي “البرلمان