عثمان ميرغني يكتب : اعترافات حمدوك!!

المرصد السوداني


الدكتور عبدالله حمدوك رئيس الوزراء في لقائه بالمغتربين السودانيين في مقر السفارة السودانية بالرياض اعترف أن الحكومة لا تحمل في حقائبها أية خطة لا اسعافية ولا للفترة الانتقالية.. وقال إنه كان ولا يزال في انتظار قوى الحرية والتغيير أن تصمم الخطة وتسلمها للحكومة!!

هذا الاعتراف الخطير ليس صادما يكشف أن ما ظللنا نكتبه ونكرره هنا أصبح شاخصا للعيان.. غياب الرؤية والخطة لحكومة يفترض أنها بداية لتأسيس دولة السودان الحديثة.. بل أن يطوف حمدوك العالم ويسافر إلى نيويورك ويلتقي أكثر من خمسين دولة ومنظمة ثم يكملها بزيارة باريس ويسافر أخيرا إلى الرياض وأبوظبي وكل ذلك وحقيبته خاوية على عروشها من أية خطة.. حسنا.. ماذا كان يقول لمن يلتقيهم من الرؤساء وقادة العالم بعد انصراف كاميرات التصوير واغلاق أبواب غرف الاجتماعات؟ بماذا كان يرد على الدول التي تسأله.. كيف نساعدكم؟ هل يطلب منهم الـ”منيو” ويقول لهم ماذا عندكم؟ تماما كما يفعل عندما يدخل المطعم!.

بالله عليكم؛ راجعوا ما كتبته هنا منذ أول يوم بعد انتصار الثورة.. ثم قبل تعيين حمدوك.. ثم بعد إعلان اسمه رئيسا للوزراء.. كررت لدرجة الملل أن البداية لا بد أن تكون بجهازين مهمين.. المجلس القومي للتخطيط الاستراتيجي، والجهاز المركزي للإحصاء (والمعلومات) والإضافة الأخيرة بين القوسين من عندي لأني افترضت أن أول قرار سيكون بضم المركز القومي للمعلومات إلى الجهاز المركزي للإحصاء..

الخطة القومية هي البوصلة التي تبحر بها سفينة البلاد في البحر اللجِّيِّ المترامي الأطراف.. وإلا سنكون مثل ما قالت كوكب الشرق أم كلثوم في رائعة إبرهيم ناجي “هذه ليلتي”

((في بحار تئن فيها الرياح.. ضاع فيها المجداف والملاح ))

بل بالله عليكم راجعوا كل ما كتبته عندما حذرتكم من هذه المفردة اللعينة (انتقالية)!! قلت لكم أنها كلمة تضعف الإحساس بالدولة لأنها تعني حالة (مؤقت).. فيصبح كل ما في الدولة (انتقاليا) أشبه بمن يقيم في منزل أو حي وهو يضمر الانتقال منه إلى آخر.. فهو لا يؤسس إقامته على وضع ثابت..

بصراحة الدكتور حمدوك باعترافه الخطير أمام جاليتنا السودانية بالرياض إنما ينعي الحكومة الانتقالية، ويزيد من قتامة هذا الإحساس أن قياديا رفيعا في الحرية والتغيير قال لي أنها مسؤولية حمدوك أن يصنع خطته.. فمعنى هذا أن حمدوك يقف منتظرا في رصيف محطة لن يمر بها القطار..

ربما الآن يفهم الشعب السوداني لماذا لم يتجاوب المجتمع الدولي مع جولة حمدوك ولم ترفع أمريكا اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب.. فالمشهد العام لم يقنع هذه الدول بأن الوضع في السودان مستقر وفي يد حكومة مستقرة قادرة على صناعة دولة جديدة..

في تقديري ما تزال هنا فرصة لتصحيح المسار.. ولكنها لن تنتظر كثيرا..

 

صحيفة التيار

 

مواضيع ربما تعجبك

زهير السراج يكتب علمانية سودانية !

  المرصد السوداني {googleads} * لا ادرى لماذا تتردد الحكومة في الاتفاق مع الحركة الشعبية لتحرير السود

عبدالواحد نور : مايجرى لا يحل الازمة السودانية

  المرصد السوداني {googleads} قال رئيس حركة تحرير السودان، عبدالواحد محمد النور، إن السلام الجزئي،

د. الشفيع خضر سعيد يكتب : السودان والسلام الضائع

المرصد السوداني {googleads} السلام هو أحد أضلاع مثلث شعار ثورة السودان المتساوي الأضلاع، والضلعان الآخران ه

مصدر مسؤول : إتجاه لتمديد حظر التجوال بولاية الخرطوم

المرصد السوداني {googleads} كشف مسؤول بإدارة الوبئيات بوزارة الصحة اﻻتحادية عن إتجاه لتمديد فترة حظر التج

كباشي : التغيير عبر ثورة ديسمبر “تغيير عظيم” إلا أن من سلبياته (…)

  المرصد السوداني {googleads} قال الفريق أول ركن شمس الدين كباشي عضو مجلس السيادة الانتقالي بالسودان،

السودان : 256 إصابة جديدة بكورونا وتسجيل 9 وفيات

  المرصد السوداني {googleads} اعلنت وزارة الصحة الاتحادية عن تسجيل 256 إصابة جديدة بفيروس كورونا إضاف

عمر الدقير : الواقع الحالي يتقاصر عن طموحات الثورة

  المرصد السوداني {googleads}  صدم رئيس حزب المؤتمر السوداني عمر الدقير الحلفاء في “قحت&r

حجز منزل علي عثمان ومنع أسرته من دخوله

المرصد السوداني {googleads} كشفت صحيفة السوداني الدولية الصادرة اليوم”الثلاثاء” عن منع السلطات

الطاهر ساتي يكتب : التربويون..!!

المرصد السوداني {googleads} :: مَا يُمَيِّز أداء وزارة التربية والتعليم هُو نَهج الشفافية ثُمّ رُوح الثورة،

الفاتح جبرا يكتب عصابة المطار !

المرصد السوداني {googleads} وصلت لبريد العبدلله عددٌ من الرسائل الاليكترونية ذات الموضوع والسيناريو الواحد

زهير السراج يكتب برافو لجنة التفكيك..!

المرصد السوداني {googleads} * بتفكيك معاقل النظام البائد بوزارة الخارجية بدأ التفكيك الحقيقي لنظام القتل وا

د.مزمل ابوالقاسم يكتب : جمهورية الفاخر وكرامات البدوي

المرصد السوداني {googleads} * من أشهر الكرامات المنسوبة للسيد البدوي (راجل طنطا)، ما زعمه أتباعه عن أنه كان

د. عبد اللطيف البوني يكتب : جنا النديهة

المرصد السوداني {googleads} (1) عندما يتأخر الأزواج في الإنجاب، يذهبون إلى الفكي ويطلبون منه التوسل إلى ال

وزير الطاقة : الإقبال على محطات البنزين التجاري مدهش

المرصد السوداني {googleads} قال مصدر رسمي في الحكومة الانتقالية ان الاقبال على محطات البنزين التجاري كبير ب

الطاهر ساتي يكتب : مُرافعات ودوافِع..!!

المرصد السوداني {googleads} * يوم الخميس، بمنتدى (كباية الشاي)، تُنظِّمه صحيفة (التيار)، أعادوا لذاكرة نبيل

زهير السراج يكتب الألمان والكيزان !

المرصد السوداني {googleads} * نشط فلول النظام البائد وأذنابهم في الاستهانة بزيارة الرئيس الألماني (فرانك &n

زهير السراج يكتب : هذا هو دينهم !

المرصد السوداني {googleads}*في صباح أحد الأيام قبل سقوط النظام البائد ببضعة أشهر، فوجئ العاملون بمعمل الابح

الصادق المهدي : هذا أو الطوفان

  المرصد السوداني {googleads}الإمام الصادق المهديالقراءة الصحيحة لما حدث في أفغانستان منذ 2001م، والعرا