شمائل النور تكتب : أين الحقيقة ؟


المرصد السوداني
يظل المرء في أمان الله وستره إلى أن يترشَّح لمنصب..

هذا بالضبط هو ما يجري في الأسافير هذه الأيام. على مدى يومين متتاليين تدفقت وثائق مالية وملفات شخصية وكمٌّ لا محدود من المعلومات السالبة حول بعض الأسماء التي تم ترشيحها أو تتنافس الآن في مقاعد مجلس الوزراء.

أنت في أمن وأمان ما لم تترشح أو يتم تداول اسمك.. حفلات شِواء صاخبةٍ تسيطر على مواقع التواصل الاجتماعي بعضها معزِّز بمعلومات وبعضها ليس إلا كلاما من باب الكلام المجاني، والحق يُقال أن هذه الحفلات ذات أثر على الرأي العام إن كان أثرًا محدودا أو غير محدود، واللافت أن الرأي العام ميَّال لتصديق كل ما هو سالب ضد شخص، ما أكثر من تصديقه للإيجابي من هذه المعلومات!.

تابع الرأي العام الذي هو في الأصل متابع لصيق لكل أمر بتعلق بالحكومة الجديدة أو المستقبل عموما بعد سقوط البشير. تابع الرأي العام كم هائل من المعلومات المتدفقة يطعن في ذمم أو كفاءة أو استحقاق لبعض المرشحين لمجلس الوزراء.

هذه المعلومات والوثائق مصادرها هم أنفسهم محسوبون لقوى الثورة، ودواعي نشرهم وكشفهم لهذه المعلومات هو الحفاظ على الثورة وحمايتها باعتبار أنهم يؤدون دور الرقيب الشعبي أو الثوري، بالمقابل فإن محسوبين على قوى الثورة يرفضون هذا التعاطي جملة وتفصيلا ويعتبرونه حملات لاغتيال شخصيات قامت بدور رئيسيٍّ في الثورة ويُنتظَر منها أكثر.

الكثيرون تدفعهم حمى الحفاظ وحراسة الثورة والقليل له مآربه.

حراسة الثورة وكشف المعلومات المهمة حول الأشخاص الذين سيتقلدون مناصب في الحكومة الانتقالية مسألة ينبغي أن تكون مبدئية ومُتَّفقا عليها، وذاتُ المبدئية التي تحرضنا للحفاظ على الثورة، تفرض علينا ضبط نشر المعلومات المتعلقة بالأشخاص حتى لا يتحول الأمر إلى حملات كيدية ويتجاوز ضررها الشخص المرشح إلى أسرته أو محيطه.

بالمقابل، لطالما كانت آلة الإعلام الشعبي “السوشيال ميديا” ذات فاعلية فتاكة إن كان سلبًا أو إيجابا، وأثبتت فاعليتها في الثورة فينبغي على الذين تطالهم اتهامات التعامل معها بحسم وجدية ومسؤولية عالية ولا يعتبرون أنها مجرد موجة غضب أو حسد وتنتهي. التعامل الجاد مع هذه المعلومات وفقًا للقانون، وأهمية ذلك ليس فقط لتبرئة ساحة المتهم المرشح أمام الرأي العام، بل لفرض المسؤولية على الذين يتعاملون مع المعلومات الاتهامية بلا مبالاة، وحتى يعرف الرأي العام أين الحقيقة وحتى تنضبط المعلومات الشخصية حول الأشخاص مستقبلًا.

على كل حال هذا الكم من المعلومات ينبغي أن يتم التعامل معه بجدية إما بدحضه أمام الرأي العام والتعامل بحسم قانوني مع الذين يوجهون هذه الاتهامات أو مواجهة ذلك والانسحاب من المشهد.

التيار

مواضيع ربما تعجبك

مفاجأة : وداد بابكر زوجة البشير تتجه لمقاضاة منظمة سودانية بعد تقديمها بلاغات ضدها بتهم الفساد

المرصد السوداني {googleads}كشفت مصادر صحفية في الخرطوم ان وداد بابكر زوجة الرئيس المخلوع عمر البشير تتجه ا

لينا يعقوب تكتب : إبتزاز رخيص

المرصد السوداني {googleads}قرأت مداخلة لأحد “الإنقاذيين” وهو يرمي بشرر على الحكومة المدنية التي

حمدوك في حوار مع جريدة بريطانية يكشف سر رفضه لمنصب المالية في عهد البشير ويتحدث عن قضايا هامة ويقول

المرصد السوداني {googleads}في الطائرة من أديس بابا إلى الخرطوم، ركاب سودانيون يتحدثون عن التغييرات والثورة.

زهير السراج يكتب : هذا هو المطلوب !!

المرصد السوداني {googleads}   لايعرف أحد حتى هذه اللحظة برنامج الحكومة للثلاثة أشهر أو الستة أشهر ال

زهير السراج يكتب : دموع عيساوى !!

المرصد السوداني {googleads}وعلى ذكر ذلك الفضيحة التي أُطلق عليها اسم (خفافيش الظلام)، كان يجب أن يشمل قرار

الطاهر ساتي يكتب : إليكم … الطاهر ساتي

المرصد السوداني {googleads}:: (ممتاز)، لقد وضع وزير العدل نصر الدين عبد الباري يده على أحد جراح البلد، ونأم

سهير عبدالرحيم تكتب قوش صانع التغيير

المرصد السوداني {googleads}انفردت الغراء (السوداني) يوم الأحد بتصريح نادر للفريق قوش جاء عقب استنطاقه بحرفي

في أول حوار له.. عيساوي : ظلموني وأنا ما (كوز) ولستُ بقايا دولة عميقة

المرصد السوداني{googleads} كشف مصدر قال مدير الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون المُقال اسماعيل عيساوي:&rdquo

قيادي في حزب المخلوع : المؤتمر الوطني إنتهى ولن يعود...داعياً شبابه لتكوين حزب جديد

المرصد السوداني {googleads}أكد القيادي الإسلامي وأحد قيادات حزب المؤتمر الوطني أمين حسن عمر أن حزبه انتهى و

مشاركتها في وقفة إحتجاجية ضدها لاقت سخرية شديدة على شبكات التواصل الإجتماعي والوزيرة تعلق : إقالة مد

المرصد السوداني {googleads}اثارت مشاركة وزيرة التعليم العالي في السودان في وقفة احتجاجية تطالب باقالة مدراء

(الخرطوم) : غرفة عمليات طارئة لمعالجة أزمة المواصلات.. ومقاضاة سائقي مركبات بسبب زيادة التعرفة

المرصد السوداني {googleads} شكلت ولاية الخرطوم غرفة عمليات طارئة لمعالجة أزمة المواصلات، في وقت أعلنت فيه

د.مزمل ابوالقاسم يكتب : الإنتاج.. لا الهياج

المرصد السوداني {googleads}لم يكن التظاهر على أيام العهد البائد تزيداً أو تزجيةً للوقت في ما لا يفيد، لأن ش

محمد عبد القادر يكتب : (قحت).. الثورة المضادة والحكم بـ(شريحتين)!!

المرصد السوداني {googleads}بقراءة واقع الحال، يبدو أن الثورة المضادة ستندلع من داخل العصبة الحاكمة ولن تكون

جريدة : قوش يخرج عن صمته: دوري في التغيير يعرفه جنود مجهولون بلجان الأحياء

المرصد السوداني{googleads} قال مدير جهاز الأمن السابق صلاح قوش إنّ حقائق دوره في تغيير النظام السابق يعرفها

الطاهر ساتي يكتب : إليكم… الطاهر ساتي

المرصد السوداني{googleads} :: لمُعمر القذافي، عليه رحمة الله، أقوال ومواقف مُدهشة.. وعلى سبيل المثال، عندما

ناهد قرناص تكتب : بلد ما عندها وجيع

المرصد السوداني {googleads}صديقتي ارادت ان ترسل لاخيها المستقر بدولة اوربية (شتلة ريحان ) ..اشترت الشتلة من ا

حيدر المكاشفي يكتب : الأبناء أيضا يأكلون ثورتهم

المرصد السوداني {googleads}تتردد كثيرا على المسامع وترد في كتابات الكتاب السياسيين عبارة (الثورة تأكل بنيها

زهير السراج يكتب : رد من شركة (امطار) !!

المرصد السوداني{googleads} 2- أما بخصوص العمالة ورواتبها ، فقد بلغت نسبة العمالة السودانية ليومنا هذا 60 %