مزمل أبو القاسم يكتب : ثورة أم انقلاب ؟

المرصد السوداني


د. مزمل أبو القاسم
للعطر افتضاح – اليوم التالي

*لا خلاف على أن الجهة التي تدير البلاد حالياً لا تُعبِّر بأي حالٍ من الأحوال عن أشواق ورغبات الشعب الثائر، ولا تبذل الحد الأدنى من الجهد اللازم لتحويل شعارات الثورة إلى واقع.

*ذلك أمر لا جدال عليه، والدليل إقدام المجلس العسكري على إحياء عدد من مكونات الإنقاذ، الأمنية والاقتصادية والنقابية، من دون أن يطرف له جفن.

*أزالوا الحظر المفروض على حسابات الدفاع الشعبي والخدمة والوطنية، والقرار يعني استئناف نشاط مكونين عسكريين لا يختلف اثنان على هوية الجهة التي يدينان لها بالولاء.

*أعادوا تفعيل النقابات المنتمية للسلطة البائدة، ثم ألغوا قرار حل صندوق دعم الشرق، مع أن الإنقاذ نفسها، اقتنعت في خواتيم أيامها بعدم جدواه، وتأكدت من فساده وسوء إدارته للمال العام، فحذفته بجرة قلم من رئيس وزرائها أيلا.

*(حرية سلام وعدالة) أول شعارات الثورة وأشهرها.. هل تحقق أي شيء منه بعد مضي قرابة الشهرين من تاريخ إطاحة الثورة بالنظام المقبور؟

*أخذنا على السلطة البائدة قتلها للأبرياء، ودمويتها التي أودت بحياة عشرات المتظاهرين، وتسببت في إصابة مئات الجرحى، فهل توقف إطلاق الرصاص على المواطنين العُزَّل، وهل توقَّف القتل المجاني للأبرياء في العهد الجديد؟

*أحداث الثامن من رمضان تحمل الإجابة الشافية عن السؤال الحرج.

*هتف شباب الثورة (سلمية سلمية.. ضد الحرامية)، ضد من سرقوا المال العام وأفقروا الدولة، فهل تم توقيف أيّ من لصوص الحق العام؟

*هل لاحقت الدولة الحرامية الذين دمروا المؤسسات العامة وأفقروا البنوك ونخروا جسد الدولة بالفساد؟

*هل باشرت نيابة محاربة الفساد نشاطها، أم تواصل مسلسل التساهل مع الفاسدين برفع الحظر عن حسابات أحد أشهر القطط السمان، والسماح لشقيق المخلوع بالهروب من البلاد، برغم إعلان المجلس العسكري عن توقيفه في سجن كوبر؟

*كان (حظر النشر) أول قرار اتخذه وكيل نيابة مكافحة الفساد في العهد الجديد.

*ثارت جماهير شعبنا على النظام البائد طلباً لتغيير يبدأ بتطوير وتطهير بنية مؤسسات الدولة، ويمتد ليشمل كل أركان المجتمع، بثورة مفاهيم، تقوم على استنهاض الهمم، ورفع معدل الإحساس بالوطن، وتقديم المصلحة العامة على المنافع الحزبية والذاتية الضيقة.

*الثورة لم تتم ضد البشير وحزبه، بل استهدفت تغيير واقع الدولة بإزالة إرث الإنقاذ المتعلق بالفساد وتقييد الحريات، والمحاباة والمحسوبية، وتقديم عوامل الانتماء على الكفاءة.

*يخطئ من يتوهم أنه يستطيع أن يرث عرش المخلوع لمجرد أنه يمتلك قوةً عسكريةً غاشمة، أو لمجرد حصوله على مباركة من هذه الدولة أو تلك.

*عندما يصرح رئيس المجلس العسكري الانتقالي واصفاً ما حدث في السودان بأنه يمثل (ثورةً وليس انقلاباً) فإنه يمنع بذلك التصريح كل أنواع المزايدة على القوى الثورية، ويضع نفسه ومجلسه على محك الاستجابة للمطالب التي تفجرت من أجلها ثورة ديسمبر، وصدعت بها حناجر الثوار.

*مطلوب من المجلس العسكري أن يوطِّن نفسه على قبول الحقيقة التي أقر بها رئيسه، وأن يثبت صحة ما يزعمه عن عدم رغبته في احتكار السلطة، لأن ما يفعله حالياً خطير جداً على أمن الوطن، ويمثل عين الاستهانة باستقراره.

*قد يتفهم من ثاروا على الواقع المحزن لبلادنا عدم اتفاق المجلس مع قوى الحرية والتغيير، لكنهم لن يتقبلوا أن يسير العسكر على شعارات الثورة ومطالبها العادلة بالممسحة، كي يعيدوا إنتاج النظام السابق بواجهات جديدة.

*مطلوب من المجلس العسكري أن يواكب إيقاع الثورة، كي يثبت أنه لا يمثل امتداداً للجنة الأمنية التابعة للنظام المقبور.

مواضيع ربما تعجبك

ماذا قال البشير عقب صدور الحكم عليه بتهم الفساد ؟

المرصد السوداني {googleads}قضت محكمة سودانية بإيداع الرئيس المعزول عمر البشير، مؤسسة إصلاحية لمدة سنتين، وم

المهدي : يجب أن نقبل بحميدتي لبناء الوطن ويعلق على الزحف الأخضر وسجن البشير

المرصد السوداني {googleads}وصف رئيس حزب الأمة القومي الامام الصادق المهدي اسلام (الكيزان) بالباطل، واعتبر أ

نقل السنوسي الى سجن كوبر عقب رفضه الإدلاء بمعلومات حول مشاركته في انقلاب 1989

  المرصد السوداني {googleads}قررت النيابة نقل إبراهيم السنوسي، مساعد الرئيس المخلوع عمر البشير، إلى س

الطاهر ساتي يكتب : دولة القانون ..!!

المرصد السوداني {googleads}:: ومن لافتات أحمد مطر :قال لزوجته : اسكتيوقال لابنه : أنكتمُصوتُكمَا يَجعلُني م

عثمان ميرغني يكتب : وما ذنب شعب السودان؟

  المرصد السوداني   {googleads}حسب تقرير نشرته مجلة “وول ستريت” أن الدكتور عبد الله

الجيش : الحديث عن وجود الأحزاب في المؤسسة العسكرية يخلق الفتن

  المرصد السوداني {googleads}نفى المتحدث الرسمي باسم القوات المسلحة العميد ركن عامر محمد الحسن صحة ما

السبت المقبل : حكم نهائي بمواجهة البشير تزامنا مع دعوات انصاره بالتظاهر وقوى التغيير تعلق على تلك ال

  المرصد السوداني {googleads}ينتظر أن تصدر محكمة سودانية حكماً نهائياً بمواجهة البشير الموقوف بسجن كو

يوسف السندي يكتب السودان ليس ندا لأمريكا

المرصد السوداني {googleads}حتى نكون واقعيين الدعوات التي تدعو إلى علاقة ( ندية ) بين السودان و أمريكا هي دع

حركة مناوي : تجاوز الثورية في ترشيحات الولاة يعرقل عملية السلام

  المرصد السوداني{googleads} جددت الجبهة الثورية رفضها القاطع لتعيين الولاة والمجلس التشريعي قبل التو

عثمان ميرغني يكتب : غضبك جميل زي بسمتك!

  المرصد السوداني {googleads}احتج بعض القراء الأعزاء على عمود (حديث المدينة) ليوم الأحد الماضي، وبالت

الفاتح جبرا يكتب : النجار في الخشبة !

  المرصد السوداني {googleads}قال الشاعر يمجد العهد المايوي (وريتنا جديد ما كان على بال) وإذ كان الشاع

د.مزمل ابوالقاسم يكتب : ثغر السودان العابس

  المرصد السوداني {googleads}* تعالت الأصوات، وتعددت الصرخات لتتساءل عن سبب الإهمال القبيح الذي يتعرض

مستر نور هل يلقي عن كاهليه السلاح ؟ - عبدالواحد في إذاعة ام درمان...

  المرصد السوداني {googleads}اللقاء الاول ثم ماذا بعد هل سيتجول قريبا في شوارع الخرطوم ونيالا وزالنجي

شاهد بالصور : جدل واسع في السودان عقب العثور على أموال مفرومة

  المرصد السوداني {googleads}تداول مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي في السودان، صورًا ومقاطع فيديو تظه

لينا يعقوب تكتب : قَتَلة محجوب!

  المرصد السوداني {googleads}من أجمل الأخبار التي قرأتها منذ أبريل الماضي، ما أتى به مُحرِّر “ا

عثمان ميرغني يكتب : د. حمدوك.. أرجوك أعلن هذا القرار

المرصد السوداني {googleads} ليت الدكتور عبد الله حمدوك رئيس الوزراء – وبكل قوة وجرأة- يعلن القرار ال

علي الحاج يرفض التجاوب مع لجنة التحقيق في انقلاب 1989

المرصد السوداني   {googleads}قال الأمين السياسي لحزب المؤتمر الشعبي بالسودان، إدريس سليمان، الأحد، إن

الفاتح جبرا يكتب ذرة من الحياء !

  المرصد السوداني {googleads}الوالدة رحمها الله برحمته الواسعة كانت ذات طرائف وحكاوي ولها تعليقات في